00:00
01:00
02:00
03:00
04:00
05:00
06:00
07:00
08:00
09:00
10:00
11:00
12:00
13:00
14:00
15:00
16:00
17:00
18:00
19:00
20:00
21:00
22:00
23:00
00:00
01:00
02:00
03:00
04:00
05:00
06:00
07:00
08:00
09:00
10:00
11:00
12:00
13:00
14:00
15:00
16:00
17:00
18:00
19:00
20:00
21:00
22:00
23:00
ع الموجة مع ايلي
03:30 GMT
150 د
لبنان والعالم
06:00 GMT
123 د
كواليس السينما
10:33 GMT
27 د
ع الموجة مع ايلي
البرنامج المسائي
13:00 GMT
183 د
لبنان والعالم
18:03 GMT
107 د
ع الموجة مع ايلي
02:30 GMT
150 د
مدار الليل والنهار
05:00 GMT
183 د
مدار الليل والنهار
البرنامج المسائي
13:00 GMT
183 د
مساحة حرة
فشل قمة سويسرا حول أوكرانيا ودول بريكس ترفض توقيع البيان الختامي
17:03 GMT
29 د
شؤون عسكرية
خبير: ليس مستبعدا أن يصبح الناتو تحالفا نوويا مع وجود ستولتنبرغ وماكرون وشولتز
17:33 GMT
30 د
مدار الليل والنهار
البرنامج الصباحي - اعادة
18:03 GMT
120 د
مدار الليل والنهار
البرنامج الصباحي - اعادة
20:03 GMT
30 د
أمساليوم
بث مباشر

حل البرلمان البريطاني رسميا تمهيدا لإجراء انتخابات عامة في 4 يوليو المقبل

© Sputnik . Alex McNaughtonالوضع في لندن بعد إطلاق النار بالقرب من البرلمان البريطاني - الشرطة والبريطانيون
الوضع في لندن بعد إطلاق النار بالقرب من البرلمان البريطاني - الشرطة والبريطانيون - سبوتنيك عربي, 1920, 30.05.2024
تابعنا عبر
أعلنت المملكة المتحدة، اليوم الخميس، عن حل البرلمان رسميا، استعدادًا لانتخابات عامة في 4 يوليو/ تموز المقبل، التي يبدو أنها ستجلب حزب العمال إلى السلطة بعد 14 عامًا من حكم الحزب الحاكم الحالي وهو الحزب المحافظ.
وبدأت حملة الانتخابات الرسمية في البلاد ولمدة 5 أسابيع، حيث أصبح 650 مقعدًا في البرلمان شاغرا في الدقيقة الأولى بعد منتصف الليل بتوقيت غرينتش، وفقًا للجدول الانتخابي.
رئيس الوزراء البريطاني، ريشي سوناك - سبوتنيك عربي, 1920, 22.05.2024
سوناك يعلن حل البرلمان البريطاني وتحديد موعد للانتخابات العامة
وشهد الأسبوع الأول من الحملة بداية هزيلة بعد إعلان رئيس الوزراء، ريشي سوناك، عن الانتخابات وسط هطول الأمطار، ما جعل الكثيرين يعتبرون الهطول مؤشرًا سيئًا.
وحدد سوناك موعد الانتخابات في الرابع من يوليو المقبل، بدلاً من تأجيلها إلى وقت لاحق من العام كما كان متوقعًا على نطاق واسع، في محاولة منه لاستعادة الزخم بينما ينخفض دعم حزبه في استطلاعات الرأي.
ويواجه الحزب الحاكم أيضًا تأخرًا بنسبة الأرقام المزدوجة وراء حزب العمال في استطلاعات الرأي، بالإضافة إلى مواجهة توجه كتلي للأعضاء في البرلمان، حيث قرر بعضهم التنحي أمام فرص الفوز الضعيفة.
وحتى الآن، أعلن 129 عضوًا من البرلمانيين أنهم لن يترشحوا للانتخابات مرة أخرى، من بينهم 77 عضوًا من الحزب الحاكم، وهو تحول لم يسبق لحزب حاكم أن شهده.
ويواجه بعض أعضاء حزب المحافظين، الذين يترشحون للانتخابات مرة أخرى، إزعاجًا لم يكن سريًا لديهم بسبب تفاجئهم بتحديد موعد الانتخابات، في يوليو المقبل.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала